مقاربات لغوية حول البربرية والهمجية والتحضر والحضارة
 
DateTime 29/12/2014 01:03:41 م    

مقاربات لغوية حول البربرية والهمجية والتحضر والحضارة

احمد صالح الفقيه


لاشك ان كل صنعاني شهد اجتياح القبائل لصنعاء ونهب دورها واغتصاب نسائها عند انتصار الامام احمد على الثوار عام 1948 يدرك معنى البربرية والهمجية، وكذلك من يشهد اجتياح الحوثي للمدن اليمنية. الحال نفسه مع كل من شهد اجتياح مدينة عدن من القبائل الذين جاءت بهم الجبهة القومية عقب الحرب الاهلية عام 1967 بين الجبهة القومية وجبهة التحرير، والذين نهبوا البيوت حولوا شرفات عمائر المعلا الى زرائب للغنم.

من المعلوم ان لفظتي التحضر والحضارة مشتقتان من الحضر الذي يعني المدينة والتي اشتقت كلمة المدنية منها، والحاضِرةٌ، خلاف البادية، وهي المدن والقرى والريف. والبادية خلاف ذلك. يقال: فلانٌ من أهل الحاضِرَةِ وفلان من أهل البادية، وفلان حَضَريٌّ وفلان بدويٌّ. والحاضِرُ: الحيُّ العظيم. واما كلمة حضارة الاجنبية Culture فهي مأخوذة من اللاتينية Culturaمن فعل Colere بمعنى حرث أو نمى، وقد كانت دلالتها اللاتينية في العصور الماضية مقتصرة على تنمية الأرض ومحصولاتها وفي القرن الثامن عشر أخذ فولتير الفرنسي وبعض الكتاب الفرنسيين يطلقون هذه اللفظة دون إضافتها إلى شيء معين وغدت كلمة Culatura بهذا المعنى المطلق تدل على تنمية العقل والذوق. وقد انتقلت هذه اللفظة إلى الألمانية من الفرنسية في أواخر القرن الثامن عشر بشكل Culture ثم Kultur وبقي معناها الأخير أي الإنماء العقلي والأدبي.

في اللغة العربية كلمة الحضارة مشتقة من الفعل حضر، ويقال الحضارة هي القرى والأرياف والمنازل المسكونة، فهي خلاف البدو والبداوة والبادية ، وتستخدم اللفظة في الدلالة على المجتمع المعقد الذي يعيش أكثر أفراده في المدن على خلاف المجتمعات البدوية ذات البنية القبلية التي تتنقل بطبيعتها وتعيش على وفق أساليب لا تربطها ببقعة جغرافية محددة ، مثل: الصيد، ويعتبر المجتمع الصناعي الحديث شكلاً من أشكال الحضارة. بمعنى آخر تعني الاستقرار.

اما البربرية فمشتقة من التبربر التي تعني عدم الافصاح وانعدام الفصاحة كدليل على التخلف العقلي والبعد عن التحضر؛ واعتاد المؤرخون أن يشرحوا معنى كلمة بربر فقالوا أنها مشتقة من كلمة Barbarus أي الشخص الثائر المتصف بصفات الهمجية. والهمجية مأخوذة من همج وهو ذُبابٌ صَغيرٌ كالبَعوض يَسقُط على وُجوهِ الغَنَم والحَميرِ " وأَعيُنِها . وقيل الهَمَجُ : كلُّ دُودٍ يَنْفَقِئُ عن ذُبابٍ أَو بَعوضٍ؛ هكذا في الأَساس. الهَمَج: " الغَنَمُ المَزولةُ . واحدتُه بهاءٍ . و الهَمَجُ : "الحَمَقْى" من الناس رَجلٌ هَمَجٌ وهَمَجَةٌ: أَحمقٌ. وجمْع الهَمَج أَهْمَاجٌ. وأصل الاستخدام هو التصرف الغبي الفوضوي غير الهادف والذي لا يجني نتيجة تماما كهجوم الذباب على الحيوانات الأخرى.

-- 


تعليقات

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي
العنوان:
المرسل:
البريد الالكتروني:
تعليق