حلب الشهباء تنتصر ولم تسقط..
 
DateTime 16/12/2016 12:23:33 م    

حلب الشهباء تنتصر ولم تسقط..



بقلم/د.غيداء العولقي

والذي نفسي بيده ان حلب لم تسقط بعد والدليل ان مجلس الامن يسارع في ايقاف الحرب وتوقيف النظام وحلفائه حفاظا عليهم ليتم اخراج الكجاهدين الحقيقين الذين تعاهدوا على الموت دفاعا عن اهلهم في حلب وتريد الامم المتحدة ان تسحبهم بعد ارتكاب تلكم المءابح والمحارق برضاها وتتحسب لعدم خروج الابطال ومن خرج ماهم الا مسلحو النظام المندسين وسط المجاهدين وقد قام الجيش الحرس باسر الكثير منهم ومجلس الامن اعد هذا فضيحة لاعتى دولة في العالم حيث انهم استخدموا كل انواع الاسلحة ولم يهزموا العزل ولم يواجهوا الابطال بل راحوا يضغطون عليهم بابادة المدنيين والذين جلهم اطفال ونساء .
فحلب منصورة وتلكم المذابح والمجازر لم تخفهم او ترعبهم واغلب المقاطع يصورها اعلام النظام للموالين له على انهم من النازحين وهي ليست صحيحة كلها فان الروس مصممون لمواصلة المعركة ولن يتوقفوا لاخوافا من مجلس الخوف ولا من هيئة الغنم ولا من الجامعة العبرية لانهم جميعا يخافون نوويه ولهذا فقط سيرتبون له عملية الخروج للمجاهدين ان استطاعوا واذا لم يخرجوا سيبثون جواسيسهم من منظمات الكفر الاجرامية"الاغاثية*الاستخباراتية وبدورهم سيرصدون المجاهدين ويرسلون احداثياتهم للطيران الروسي ليتم استهدافهم والتخلص منهم ان امكنهم ذلك .
فكثرة المجازر لاتدل على سقوط حلب بالابطال مازالوا يسيطرون على الكثير من المواقع الحساسة والتي لم ييتطع النظام الى الان استعادتها بل ان الكثير من المجاهدين جعلوا من افسهم انغماسيين وسيردون الكرة تلو الكرة للغزاة ولن يتركونهم يهنئون بعيش في حلب وستذكرون كلامي وما سطرته هنا فحلب الشهباء لن تسقط واهل حلب عزائم الكثير منهم حديد وبأسهم شديد وصمودهم اسطوري مخلد أكيد ..
اللهم انصرهم نصر عزيز مقتدر ياقوي ياعزيز


تعليقات

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي
العنوان:
المرسل:
البريد الالكتروني:
تعليق