الجنوبيون يؤدون صلاة الجمعه بشارع مدرم بالعاصمة عدن
 
DateTime 13/10/2017 07:35:49 ص    
أدى عدد كبير من أبناء الجنوب وبمشاركة عدد من أعضاء هيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي رئيس الدائرة الإعلامية لطفي شطارة، ورئيس الدائرة التنظيمية أمين صالح ورئيس دائر العمل الجماهيري الشيخ عقيل العطاس، ظهر اليوم صلاة الجمعة، في ساحة الشهيد مدرم بمديرية المعلا بالعاصمة عدن، وذلك في إطار زحف واحتشاد الجنوبيين إلى الساحة لأداء صلاة الجمعة والمشاركة في فعاليات برنامج المجلس الانتقالي الجنوبي لإحياء الذكرى الـ "54" لثورة الرابع عشر من أكتوبر.

وبدأ الشيخ وضاح الصبيحي خطبة الجمعة في ساحة المعلا بالتذكير بالهدف المنشود الذي سقط من أجله الشهداء وهو الحرية والاستقلال، مؤكداً على ضرورة المُضي علی دربهم، واعتبر التراجع عن هذا الهدف يعني المذلة والمهانة والخيانة والعمالة.

كما دعا إلی الثبات علی المبادیء والالتزام بالقيم وعدم الانجرار وراء الدعوات الممولة من جهات لا تريد الخير للجنوب وشعبه، مشدداً على وحدة الصف الجنوبي وتأجيل كل الخلافات وفاءً لشهداء الثورة التحررية الجنوبية.

وأوضح الصبيحي، أن المجلس الانتقالي الجنوبي لم يأتِ ليخون أو يقصي أحداً، وأكد أن أبواب المجلس مفتوحة لجميع الجنوبيين الذين يجمعهم هدف التحرير والاستقلال.

ووجه الشيخ الصبيحي من خلال خطبته، ثلاث رسائل أولها للعالم ودول الجوار ومجلس الأمن الدولي، أكد لهم فيها أن الوحدة اليمنية انتهت، وأن الشعب الجنوبي قد حدد هدفه ولن يتراجع عنه، مضيفاً "أن قضية الجنوب ليست قضية ظلم واقع أو حقوق أو رواتب، إنما هي قضية استرداد أرض مسلوبة واستعادة دولة مغتصبة" ، كما وجه رسالته الثانية لكل عميل وخائن لدماء الشهداء قائلاً "إننا سنمضي على درب الشهداء ولا يمكن لأي قوة في الأرض أن تقف في طريقنا، لا عبوات ناسفة ولا تهديدات ولا اعتقالات"، وكانت رسالته الأخيرة إلى شباب وشعب الجنوب مخاطباً إياهم بالقول: "إذا أردنا أن نستعيد أرضنا ودولتنا فلا بد من التصالح والتسامح بصدق فيما بيننا ونبذ العنصرية والنزاعات المناطقية".

وأخيراً بشّر الصبيحي، شعب الجنوب بالنصر القريب واستعادة دولة الجنوب، الدولة التي تنبذ العنف والإرهاب وتسعى للسلام في المنطقة، داعياً الحشود التي حضرت لصلاة الجمعة لإعادة ترديد القسم الجنوبي والعمل به "دم الجنوبي على الجنوبي حرام".

الجدير بالذكر أن فعاليات الاحتفال بهذه الذكرى قد بدأت في العاشر من أكتوبر في مختلف المدن الجنوبية، ووفقاً للبرنامج فان الفعاليات ستتوج بحشد مليوني ستحتضنه ساحة المعلا يوم غد السبت 14 أكتوبر، حيث ستصل المواكب القادمة من مختلف مدن ومحافظات الجنوب للمشاركة في الفعالية المركزية التي ستحضرها قيادة المجلس الانتقالي الجنوبي.


تعليقات

لا توجد تعليقات في الوقت الحالي
العنوان:
المرسل:
البريد الالكتروني:
تعليق